الجمعة، 25 ديسمبر، 2009

ويبقى ......

ولكن لحظات الضيق وما اكثرها لدينا نبحث عن ذكريات القديمة
عن أيامنا الوردية نستنشق عبيرها لتنعشنا ونعيد توازننا فيها
أيها البحار العجوز مد إلي ذراعك المرتعشة واعد لي حبي المستحيل

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق